رمضان والعمرة

الموضوع في '#العلوم الشرعية' بواسطة تلميذة الجميع, بتاريخ ‏25 مايو 2017.

فيسبوك
أخطاء في برامج التواصل الاجتماعي
  1. تلميذة الجميع

    تلميذة الجميع طالبة متميزة

    إنضم إلينا في:
    ‏3 يوليو 2014
    المشاركات:
    555
    الإعجابات المتلقاة:
    341
    نقاط الجائزة:
    51
    الجنس:
    أنثى
    رمضان والعمرة

    للعبادة في شهر رمضان طعمٌ خاص , يتذوقه المؤمنون الصادقون, الذين يرجون من الله تجارة لن تبور؛ ليوفيهم أجورهم, ويزيدهم من فضله. ومن هنا نجد السباق بين هؤلاء المؤمنين بأداء مختلف العبادات مفروضة ونافلة.. والعمرة إلى بيت الله في هذا الشهر المبارك لها مقام جليل, ليس في غيره من الشهور.

    فالعمرة في رمضان تعدل حجة:

    عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((فإذا جاء رمضان فاعتمري. فإن عمرة فيه تعدل حجة))(1).

    قال ابن حجر رحمه الله: (فالحاصل أنه أعلمها أن العمرة في رمضان تعدل الحجة في الثواب)(2).

    فإذا كان الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة, وإذا رجع ولم يرفث, ولم يفسق, خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه؛ فإن الذي يؤدي العمرة في رمضان خالصة مقبولة يحصل له من الفضل مثل ذلك، وفضل الله واسع.

    والعمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما:

    عن أبي هريرة رضي الله عنه, أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما))(3).
    فإذا أدَّى المسلم هذه العبادة من سفر, ومشقة, ومناسك مخلصاً لله, يرجو ثواب الله, ويخشى عقابه تحقق له ما يرجوه من الثواب بإذن الله.​

    ---------------

    (1) رواه البخاري (1782)، ومسلم (1256).
    (2) ((فتح الباري)) لابن حجر (3/604).
    (3) رواه البخاري (1773)، ومسلم (1349).
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة